الدوري الاسباني:التحكيم الإسباني على خطى الجزائري

0 2٬669

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شن الإعلام العالمي والجماهير الرياضية العاشقة للبلوغرانا هجوما حادا على “اليخاندرو هيرنانديز هيرنانديز ” حكم مباراة برشلونة واتليتكو مدريد، التي أقيمت سهرة امس الثلاثاء، لحساب الجولة الـ 33 من الدوري الاسباني، وانتهت بالتعادل الإيجابي بواقع هدفين في كل شبكة.

  قمة الامس أعادت النقاش حول واقع التحكيم في الدوري الاسباني، الذي بات يسجل الكثير من الهفوات في الفترة الأخيرة، حيث لا يكاد يمر أسبوع كروي دون انتقادات و اعتراضات عليه، حتى أصبح مادة دسمة بعد أن كان يحتذى به ويشهد له بالإحترافية ويستعان به في أكبر المحافل الدولية، وتجلى ذلك بعد أن شكك بعض النقاد بعد متابعتهم لقاء الأمس في نية الحكم، واعتبروا أن قراراته لم تكن عادلة بل متعمدة لمحاباة فريق آخر، بعد احتسابه لثلاث ركلات جزاء اثنين منها للضيوف.

الأمر الذي جعل الخبير التحكيمي الشهير “أندوخار أوليفر” يوضح لراديو “ماركا” حكمه من ركلات الجزاء، حيث أثنى على دور حكم اللقاء، واعتبره صائب في قراراته ولا غبار عليها.

وهي نفس الأحكام التي أطلقها خبير التحكيم الشهير “جمال شريف” حيث قال:

 ركلة جزاء الاتليتيكو الاولى في الدقيقة 14 صحيحة وإعادة تنفيذها قرار صائب نتيجة مغادرة أقدام الحارس شتيغن لخط المرمى.

واضاف في الدقيقة 48 ركلة الجزاء صحيحة على الاتليتيكو نتيجة عرقلة فيلبي لسيميدو، وفي الدقيقة 61 ركلة جزاء صحيحة لصالح اتلتيكو على برشلونة نتيجة عرقلة من الخلف.

وبهذا التعادل المخيب يفقد برشلونة نقطتين مهمتين في صراعه على اللقب لصالح غريمه ريال مديد، وأمام مؤيد ومعارض لقرارات الحكم نترك لكم حرية إبداء الرأي في التعليقات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط